الدراسة والعمل… هذا ما تفعله لتصبح طيار

A young man smiling and looking at an open book in his hands with an aircraft's wings behind him,

تعتبر مهنة الطيران من المهن التي يحلم بها الكثير من الشباب في العالم، فهم يذكرون بالتأكيد كيف كان شعورهم عندما مرت الطائرة فوقهم عندما كانوا أطفالاً. في هذه المقالة سنجيب على بضعة أسئلة تراودك كحالم في أن تصبح طياراً تجارياً

هل توجد شروط طبية لتعلم الطيران ؟

لتحظى بفرصة الحصول على مهنة طيار تجاري يجب أن تحقق عدة شروط. لابد أن تحصل على شهادة طبية من الدرجة الأولى، حيث تعتبر الشهادة الطبية ضرورية جدًا لأي شخص يفكر في الحصول على رخصة طيران تجاري، ومن المهم للغاية ألا تعاني من أمراض تؤثر على قيادتك للطائرة ولو بشكل طفيف.

يتم فحص تاريخك الطبي وبصرك وسمعك، وعدد نبضات قلبك وصوته، رئتيك، ودمك أيضاً عند التسجيل لدراسة الطيران. هناك اعتقاد شائع بين الناس مضمونه أن الأشخاص الذين يضعون نظارات أو عدسات لاصقة لا يسمح لهم بقيادة طائرة، يسعدنا إخبارك أن هذا خاطئ، إذ تسمح لهم قواعد الطيران بالقيادة إذا كان نظرهم صحيحاً تماماً مع استخدام النظارات أو العدسات.

الدراسة

كي تصبح طياراً يجب أن تجيد اللغة الإنجليزية، ولذلك من المهم أن تحضر دورة لتعلم الإنجليزية وتتعلمها جيدا، فلا يسمح أبدا لأي شخص بالعمل في قطاع الطيران إذا كان مستواه في اللغة الإنجليزية أقل من المتوسط. أيضا من الضروري أن تدرس المواد الأساسية الخاصة بالطيران مثل “المعلومات العامة عن الطائرة” و “وإجراءات تشغيل الطائرة والتحكم بها” و الطقس” وغير ذلك، وبالطبع تدرس هذه المواد في مدارس الطيران. كما يجب أن تكون متدربا بشكل جيد على الإقلاع والهبوط، وعلى التحكم بالطائرة والطيران بسرعة بطيئة. بعد تكون قد درست وكل ما تم ذكره في الأعلى وتدربت عليه يجرى لك اختبار فإذا نجحت فيه تصبح طيارا خاصا

انتقل إلى أعلى

حلمك معنا هو حقيقة ، انضم إلى مدرسة Eagle Air للطيران وكن رائد طيران معتمد